المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية يعتبر حظر العباءة قرارا تعسفيا

أحدث التطورات

المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية يعتبر حظر العباءة قرارا تعسفيا

06-Sep-2023

اعتبرت الهيئة الرسمية التي تمثل الإسلام في فرنسا الثلاثاء أن الحظر الأخير للعباءة في المدارس في فرنسا "تعسفي" ويخلق "مخاطر عالية للتمييز" ضد المسلمين.

باسم مبدأ العلمانية، أعلنت الحكومة الفرنسية في نهاية اغسطس منع ارتداء العباءة في المدارس بسبب طابعها الديني الذي يثير جدلا. وفي فرنسا يحظر ارتداء رموز دينية في المدارس بموجب قانون صدر عام 2004.

واعتبر المجلس الفرنسي للديانة الاسلامية ان غياب "تعريف واضح لهذا اللباس يخلق بالواقع وضعا غامضا وانعدام امن قضائي".

أشارت هذه الهيئة خصوصا الى ان العباءة يمكن ان تعتبر في بعض الأحيان "إسلامية"- وبالتالي محظورة- وفي أحيان أخرى "غير إسلامية" وبالتالي مسموحا بها.

نتيجة لذلك، عبر المجلس عن خشيته من "تحكم له طابع تعسفي" اذ تستند معايير تقييم لباس الفتيات الى "الأصل المفترض أو الاسم الأخير أو لون البشرة".

لذلك تحذر الهيئة من أنها تحتفظ لنفسها بالحق في اتخاذ إجراءات قانونية "إذا أدى التطبيق الملموس لهذا الحظر إلى أشكال من التمييز". وأضافت ان العباءة "لم تكن أبدا لباسا او دليلا دينيا".

حضرت نحو 300 طالبة من أصل 12 مليونا بدأوا العام الدراسي هذا الأسبوع بالعباءة الى المدارس الاثنين وتمت إعادة 67 منهن الى المنازل بسبب رفضهن الامتثال للقرار الحكومي بحسب الارقام التي اعلنتها وزارة التربية الوطنية الثلاثاء.

يثير حظر العباءة في المدارس جدلا في فرنسا حيث يؤكد اليسار ان هذا الاجراء يخفي مشاكل أكثر إلحاحا في التعليم الوطني مثل نقص المعلمين.


twitter icon threads icon 104