قمة بريكس تبحث في جوهانسبيرغ تقليل الاعتماد على الدولار

أحدث التطورات

قمة بريكس تبحث في جوهانسبيرغ تقليل الاعتماد على الدولار

23-Aug-2023

بدأت أمس قمة مجموعة "بريكس" التي تستضيفها جنوب أفريقيا في مدينة جوهانسبرغ، وعلى رأس أعمالها توسيع قاعدة الدول المنضمة إلى التحالف، وبحث آليات التعاون الاقتصادي، والتركيز على تقليل الاعتماد على الدولار، مع التخلي عن نقاش إصدار عملة موحدة في الوقت الحالي.

تضم المجموعة كلاً من البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا والتي تشكل اقتصاداتها مجتمعة أكثر من 26% من الاقتصاد العالمي، فيما يشكل عدد سكان هذه الدول 40% من سكان العالم. وتمثّل بلدان «بريكس»، ربع الاقتصاد العالمي، بينما أبدت مزيد من الدول اهتماماً بالانضمام إلى التكتل قبيل القمة.

الرئيس الصيني شي جين بينجدعا جنوب أفريقيا إلى الانضمام إليه في تعزيز النفوذ المشترك للدول على الشؤون الدولية في الجنوب العالمي.  وقال شي للصحفيين خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الجنوبي أفريقي سيريل رامافوسا في بريتوريا، تمهيداً لقمة «بريكس»: «نحن ندعم التقدم الجوهري في مجموعة العشرين، وندعم قيام جنوب أفريقيا بدور أكبر»، مضيفاً: «إننا شركاء عالميون يجب عليهم دعم العدالة». 

 وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في تصريحات مسجلة أمام قمة مجموعة «بريكس»، إن المجموعة تسير في طريقها لتلبية تطلعات معظم سكان العالم. وأضاف: «نتعاون على أساس مبادئ المساواة ودعم الشراكة واحترام مصالح بعضنا البعض، وهذا هو جوهر المسار الاستراتيجي لمجموعتنا، وهو مسار موجه نحو المستقبل، وهو المسار الذي يلبي تطلعات القسم الأكبر من المجتمع العالمي.. ما يسمى الأغلبية العالمية».

وقال رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، أمس، إن الهند ستصبح قاطرة النمو للعالم خلال السنوات المقبلة، وإن سهولة ممارسة الأعمال التجارية تحسنت من خلال الإصلاحات التي تقوم بها حكومته.  وفي حديثه في حوار قادة منتدى أعمال «بريكس»، قال مودي أيضاً، إن الهند ستصبح قريباً اقتصاداً بقيمة 5 تريليونات دولار أميركي، وفقاً لوكالة «برس تراست أوف إنديا». وذكر للمشاركين أن الهند لديها ثالث أكبر بيئة حاضنة للشركات الناشئة في العالم، وهناك أكثر من 100 من الشركات المتميزة في البلاد.

twitter icon threads icon 22