الايكواس: لن يتم التسامح مع الانقلابات في المنطقة

أحدث التطورات

قادة جيوش دول إكواس يجتمعون في غانا لبحث الانقلاب في النيجر

17-Aug-2023

يعتزم قادة جيوش من غرب افريقيا الاجتماع اليوم الخميس في غانا لتنسيق تدخل محتمل في النيجر يهدف إلى استعادة النظام الدستوري في البلاد بعد إطاحة انقلابيين بالرئيس النيجري المنتخب محمد بازوم. وقررت الجماعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا (إكواس) التي تشعر بالقلق حيال سلسلة انقلابات عسكرية متتالية في المنطقة، تشكيل "قوة احتياط" لوضع حد للانقلاب في النيجر.

الثلاثاء أصدرت الجماعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا بياناً دانت فيه "بشدّة" الهجمات الأخيرة. وحضّ بيان "إكواس" الجيش على "إعادة إرساء النظام الدستوري في النيجر بما يتيح له صبّ تركيزه على الأمن... الذي أصبح أكثر هشاشة بعد محاولة الانقلاب". لكنّ العسكريين الذين استولوا على السلطة ويحتجزون بازوم، يشدّدون على أنّ الانقلاب هو نتيجة "تدهور الوضع الأمني". وجرت محادثات هذا الأسبوع في أديس أبابا حيث اجتمع ممثلون عن إكواس واقلابيو النيجر تحت مظلة الاتحاد الإفريقي.

والثلاثاء، قام رئيس الوزراء المدني المُعيّن من الجيش النيجري علي محمد الأمين زين بزيارة غير معلنة إلى تشاد المجاورة، وهي دولة مهمة في منطقة الساحل غير المستقرة وليست عضواً في إكواس. والتقى الرئيس محمد إدريس ديبي إتنو وسلّمه ما وصفه بأنها رسالة "حسن جوار وأخوّة" من قائد النظام النيجري.

وفي واشنطن، أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أنّ سفيرة جديدة للولايات المتحدة ستتوجّه قريبا إلى النيجر في إطار جهود دبلوماسية لوضع حدّ للانقلاب. وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية فيدانت باتيل إنّ واشنطن تتطلّع إلى وصول السفيرة كاثلين فيتسغيبون إلى نيامي، مشدّداً على أنّ توجّهها إلى النيجر ليس قبولاً باستيلاء العسكريين على السلطة في البلاد.


twitter icon threads icon 18